الثلاثاء، 17 نوفمبر، 2009

نصائح خبراء الديكور لجعل غرفة المعيشة مريحة وانيقه






لأن غرفة المعيشة من أكثر الغرف استعمالاَ ، حيث تستخدم لمشاهدة التلفاز والقراءة أو للجلوس أو لتبادل الحديث وربما لتناول الشاي و القهوة ، يقدم لك خبراء الديكور بعض الإرشادات التي يجب أن تراعيها :

- نوع الأثاث المستخدم في غرفة المعيشة و المقاعد المستخدمة من المهم أن تكون مريحة لتناسب دور الصالة الأساسي و هو الاسترخاء لعدة ساعات في جو عائلي حميم و يفضل أن يجمع بين الناحية الجمالية و العملية و ذلك بحكم استخدامها بشكل يومي و من عدد كبير من الأشخاص و بالتالي تعرضها أكثر من غيرها من غرف المنزل لعواقب الاستخدام المستمر خصوصاً في حال و جود أطفال ، فمن المهم أن يكون كل شئ حولهم آمن بعيد عن الخطر بحيث يبعد عنهم ما يخشى مخاطره كالقطع القابلة للكسر ( كالزجاج و الفخاريات ) الأدوات الحادة ( كزوايا بعض قطع الأثاث ) مصادر الكهرباء

- للإضاءة دور كبير في تحديد الديكور المناسب فمثلا إذا كانت الغرفة ذات نوافذ كبيرة فذلك يسمح للإضاءة بالدخول إلى الحيز بقدر أكبر ذلك سوف يوحي بالاتساع ويعطي منظراً جميلاً للفرش ، أما إذا كانت النوافذ صغيره فستكون الغرفة مظلمة نوعا ما لذلك يجب أن نراعي تناسق الألوان بشدة ، وعندها نستخدم الألوان الفاتحة للجدران والأرضيات أما إذا كانت الإضاءة قويه فالمجال مفتوح لاستخدام الألوان الفاتحة أو القاتمة .

- الألوان إذا كانت الغرفة مفتوحة على باقي المنزل فيفضل اختيار الألوان المحايدة لمعظم الأسطح كالجدران والأرضيات أما أقمشة الستائر والتنجيد فينصح بالأنواع ذات الخطوط البسيطة و الغير رسمية فالأقمشة المزركشة والمعقدة التصميم غير عملية و لا تناسب الغرف المستخدمة من قبل الأطفال و بشكل يومي .

- التغير في منسوب الصالة الواحدة من وسائل الديكور الجيدة و كذلك وضع فاصل أو جدار ديكور بنصف ارتفاع بحيث يمكن وضع نوعين مختلفين كلياً من الأثاث في ذات الصالة ، أي يمكن تقسيم الصالة إلى عدة أجنحة ، كاستخدامها جلسة عائلية في جهة و وضع طاولة طعام في جهة أخرى من ذات الصالة مع وجود ممرات واسعة لاستيعاب الحركة الدائمة .

0 التعليقات: